منتدى السديل احلى منتدى
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 رمضان في امريكا..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
m7md zo3be
ممتاز
ممتاز
avatar

عدد الرسائل : 22
العمر : 26
الموقع : www.naura.jeeran.com
تاريخ التسجيل : 08/09/2007

مُساهمةموضوع: رمضان في امريكا..   السبت سبتمبر 08, 2007 11:06 am

خاص منتدى قرية الناعورة - الولايات المتحدة



صيام شهر رمضان الكريم والاحتفال به في بلادنا العربية هو امر تقليدي ومميز جدا، نشعر جميعنا ببهجته وجماله. وبالرغم من ان الصيام قد لا يكون بالامر السهل للجميع، الا ان الجو الخاص لرمضان وسحر هذا الشهر الفضيل، يشجع الكثيرين على الصيام، خاصة وان مجتمعنا يعرف بعض التسهيلات مثل اتباع يوم دراسي قصير، وساعات عمل محدودة، وكذلك كون اغلب من حولنا صائمين ايضا. ولكن، ماذا مع اهلنا المسلمين القاطنين في دول غربية؟ كيف يتدبرون امورهم خلال هذا الشهر الفضيل، كيف يحتفلون برمضان، هل يصومون؟ هل يتناولون المأكولات العربية والحلويات التقليدية على الفطور؟


















السيدة فيليس مالاللهحاولنا في فرفش ايجاد الاجابة على هذه الاسئلة، والتقينا بالسيدة فيليس مالالله، القاطنة في دالاس بولاية تكساس، فهي امريكية الاصل، تزوجت بشاب عربي من الكويت كان يتابع دراسته للحصول على شهادة الدكتوراه، واعتنقت الاسلام بعد مرور بضعة سنوات على زواجهما.. الحديث كان شيقا وممتعا، وشعرنا بمدى اقتناع ومحبة السيدة مالالله للديانة الاسلامية، وعشقها للتقاليد العربية، وغضبها من الدعاية الاجنبية التي تشوه صورة الاسلام وتسيء الى الشعب العربي اينما كان..نترككم مع هذا اللقاء الشيق، وسنحاول القاءالمزيد من الضوء في المستقبل على المزيد من العائلات العربية التي تقطن في المهجر..
هل لك ان تعطينا اولا فكرة عن نشاتك وعائلتك؟
















تعرفت على زوجي الدكتور بدر مالالله بطريق الصدفةانا مولودة في دالاس بولاية تكساس، لعائلة امريكية مسيحية. كنت ابنة وحيدة، وتطلق والداي بعد ولادتي. ابي اختار ان يبتعد عنا كليا ولم التق به اطلاقا. عشت طفولتي مع والدتي وجدتي وجدي الذي توفي وعمري 9 سنوات، فانتقلنا للسكن مع خالي لفترة قصيرة الى ان اشترت امي بيت مكون من شقتين صغيرتين، عشت انا وامي في شقة، وجدتي بقربنا في الشقة الملاصقة. بعدها تزوجت امي من رجل عنيف، وكنت اكرهه لعنفه ولانه سرق مني محبة واهتمام امي.
ماذا حدث بعدها؟
تطلقت امي منه بعد 3 اعوام، وكان عمري 14 عاما. بعدها بفترة قصيرة توفيت امي بعد ان دهستها سيارة. كان حادثا اليما اثر على نفسيتي كثيرا.وبعدها ربتني جدتي.
هل تذكرين متى وكيف التقيت بزوجك الدكتور بدر مالالله؟
بالطبع، اذكر ذلك اليوم تماما واذكر جميع التفاصيل. كان ذلك عام 1980 والتقينا بالصدفة حين رافقت صديقتي وخطيبها في سيارتهما لقضاء بعض الاعمال. ثم طلب منا خطيب صديقتي التوقف لفترة قصيرة في منزل احد اصدقائه. نزلت من السيارة رغما عني ودخلت معهما، كان بدر يجلس في الغرفة ويشاهد مباراة كرة قدم. لم يتكلم معي بالمرة، كان مندمجا تماما بالمباراة ولم يبد عليه حتى انه لاحظ وجودي. حاولت ان اسأله سؤالا او اثنين لابدا محادثة معه، لكنه كان يرد بصعوبة واختصار بنعم او لا، دون ان ينقل عينيه عن شاشة التلفزيون.
ماذا كان شعورك انذاك؟
كنت اتمنى لو انطلق في الحديث معي، اعجبني شكله وكنت قد سمعت من خطيب صديقتي انه ذكي ويحضر لرسالة الدكتوراة، لكني اعتقدت انه لم يكن مهتما بي بالمرة لانه تقريبا تجاهلني.
وكيف تطورت العلاقة بينكما؟
















الدكتور بدر مالالله مع زوجته وولديه منال ويوسفاخبرتني صديقتي بعد ايام انه يريد دعوتي الى العشاء، كانت هذه مفاجأة سارة. كانت امسية جميلة شاركنا فيها صديقتي وخطيبها، وكان بدر كريما جدا.. تكلم معي بشكل مطول واعجبتني شخصيته وثقافته واخلاقه..والتقينا بعدها عدة مرات الى ان حان وقت رجوعه الى انجلترا لمتابعة دراسته للدكتوراه في "ويلز"..
كيف كان الفراق؟
لم يكن سهلا بالنسبة لكلينا.. وبعد سفره بفتره قصيرة اتصل بي ودعاني لزيارته وقضاء اسبوعين معه، فوافقت فورا.
هل كان قد تحدث معك عن جدية العلاقة بينكما؟ هل كان الزواج امرا واردا؟
كنت اتمنى ذلك في قرارة نفسي، ولكنه لم يكن قد فاتحني بهذا الامر. ذهبت وكلي امل بان تتحول الصداقة بيننا الى ارتباط جدي، ولكن اقنعت نفسي بان لا اتوقع الكثير حتى لا تصيبني خيبة امل اذا لم يحدث ما كنت احلم به.
وهل تحقق حلمك خلال تلك الزيارة؟
ليس تماما.لقد تعلقنا ببعضنا بشكل اكبر، ولكن لم يفاتحني بموضوع الزواج. شعرت اني أحبه جدا، وكان الوداع صعب وقاسي. اذكر اني بكيت طوال الطريق خلال سفري من انجلترا الى دالاس.. لم أرد ان أفارقه.
هل كنت غاضبه لانه لم يفتح معك موضوع الزواج؟
لا..لكن كان هنالك نوع من خيبة الامل، كنت اشعر بحبه العميق لي، وتمنيت ان اصبح زوجته.. كنت اعلم اني لن احب شخصا اخر مثلما احببته.
وكيف تحققت أمنيتك اذا؟
















عائلة زوجي رائعةأرسل الي رسالة رقيقة بعدها بفترة قصيرة، يقول فيها انه لا يستطيع العيش بدوني.. كان هذا من اسعد ايام حياتي..لكن علمت ان الموضوع لن يكون سهلا، فهو الابن البكر لعائلة معروفة في الكويت، ولم اعرف اذا كانت عائلته ستوافق على زواجه من أمريكية.
متى وكيف تم الزواج؟
جاء بدر الى دالاس، وخلال حفل موسيقي سألني ان كنت اوافق على الزواج منه. قلت "نعم" فورا وبدون تردد. تزوجنا في حديقة منزل كنا نعلم انه سيتحول الى مسجد، تزوجنا طبعا زواجا اسلاميا. وكان ذلك عام 1981.
هل ترددت وانت امريكية مسيحية من الزواج بمسلم؟
لا بالمرة، لقد اقتنعت من خلال علاقتي به بالكثير من الالتزامات الاسلامية. اعجبتني فكرة ممارسة الصلاة 5 مرات يوميا، وشعرت انها امر ضروري وجدي لتذكير الانسان عدة مرات يوميا باهمية الايمان بالله واتباع تعاليمه والالتزام بالدين فعلا كجزء من الحياة اليومية.
وهل اعتنقت الاسلام وقتها؟
لا. لم اغير ديني في ذلك الوقت، وان كنت احترمت الدين الاسلامي واقتنعت به، والجميل في الامر ان زوجي لم يضغط علي ابدا في هذا الموضوع، واخبرني انه سيترك القرار لي وانه يعلم اني ساعتنق الاسلام حين يحين الوقت المناسب. كانت هنالك امور معينه صعب علي ان اتفهمها واتقبلها في البداية، مثلا اهمية وضع سجادة الصلاة باتجاه معين، او قضية الانحناء والركوع خلال الصلاة.
متى رافقت د. بدر لزيارة الكويت أول مرة؟
كان ذلك بعد مرور شهرين على زواجنا..أحببت الكويت وقتها بشكل خيالي، أنها دولة نظيفة، راقية ومتطورة. وكان أكثر ما تملك قلبي هناك هو الوحدة العائلية الرائعة، وارتباط أفراد العائلة معا واحترامهم ومحبتهم الصادقة لبعضهم البعض.
لا بد ان هناك أشياء معينه أزعجتك بسبب اختلاف العادات والتقاليد الاجتماعية بين الشعبين الأمريكي والعرب.
















لم اصدق عندما رأيته يرتدي "الفستان"بالطبع.. مثلا اضطررت الى عدم لبس البنطلون، واستبداله بالتنورة الطويلة او الفستان المحتشم حتى لا أهين زوجي وعائلته. أيضا فكرة علو الأذان باكرا في الساعة الخامسة صباحا كان شيئا من الصعب ان اعتاد عليه.. هنالك أيضا اختلافات معينه في طريقة التفكير وممارسة الحياة اليومية. لفت نظري أيضا ان البيوت متشابهه فجميعها مربعة الشكل، وغير مقطعة بشكل حديث و "موديرن".. أيضا عدم قدرة اغلب أفراد العائلة على فهم اللغة الانجليزية.. واكثر ما علق بذاكرتي هو رؤيته لاول مرة يرتدي ما اعتبرته انا "الفستان" (تضحك) واقصد رؤيته يرتدي الجلابية..
هل شعرت بصدمة معينة لانتقالك من دولة غربية الى الكويت؟
بالعكس تماما. قد لا تصدقين اذا قلت لك ان الصدمة الصعبة كانت عند رجوعي الى أمريكا وبريطانيا.. فبالرغم من العوائق التي واجهتني في الكويت، الا ان الايجابيات كانت اقوى بكثير. لقد تغيرت نظرتي كليا الى الشعوب العربية بعد هذه الزيارة. لقد رأيت بنفسي وتأكدت من ان هنالك حضارات وثقافات وعادات راقية لدى العرب، وان الاتجاه السائد في أمريكا والقائل بأننا نحن الوحيدين على حق، وان من يخالفنا ولا يتبع أسلوبنا فهو مخطئ.
تأكدت بان هذا غير صحيح بالمرة.. المشكلة كانت عندي كأمريكية، لأني تعلمت كما يتعلم الملايين من الأمريكان، ان طريقتنا وإرادتنا وسياستنا في أمريكا هي الصحيحة، وان علينا "تصليح" الوضع لدى دول أخرى لا تتبع نفس سياستنا!! زيارتي للكويت بينت لي مدى العنصرية والغرور في هذه النظرية! لقد تعلمت ان علينا كأمريكان احترام الدول الأخرى مهما اختلفت عنا، وانه ليس من حقنا ولا من صلاحيتنا التدخل "لحل مشاكل" او "إصلاح العوج"! الذي نعتقد نحن انه بحاجة الى إصلاح!
هل كانت هذه هي زيارتك الوحيدة للكويت؟
















يوسف منحه الله ميزات عديدة رائعةطبعا لا.. لقد رجعنا بعدها الى "ويلز" ليتابع زوجي رسالة الدكتوراه، ثم عدنا لنستقر في الكويت وعشنا هناك 14 سنة، وبعد 8 سنوات من الزواج أحسست بحاجة الى دراسة الدين الإسلامي أكثر فاشتريت بعض الكتب باللغة الانجليزية منها كتاب رائع بعنوان "understanding Islam " وقررت بعدها ان اعتنق الدين الإسلامي رسميا.
وماذا كان رد فعل زوجك وعائلته؟
فرحوا جدا بالطبع.. وكان أجمل ما في الموضوع اني اتخذت القرار بنفسي، وعن اقتناع تام، دون ضغط من أي شخص.
لماذا قررتم العودة والاستقرار في دالاس؟
لقد أنجبنا ابنتنا البكر نبال وعمرها اليوم 21 عاما، وهي تدرس موضوع الطب، ثم وهبنا الله ابننا يوسف وعمره اليوم 16 عاما. يوسف منحه الله ميزات عديدة رائعة، لديه أيضا "داون سينتروم" او متلازمة داون Syndrome Down ، وهي إعاقة معينة تستلزم اهتمام خاص ودعم متواصل من قبل المدرسة والمعلمين كي يتمكن من النجاح كغيره من الطلاب. لقد تناقشنا في الموضوع انا وزوجي واتفقنا على الانتقال الى الولايات المتحدة مؤقتا لغاية ان ينهي يوسف دراسته الثانوية، ثم نعود بإذن الله الى الكويت.
هل تقوم المدارس هنا في الولايات المتحدة بالفعل بدعم الطلاب الذين يعانون من إعاقة معينة؟
من المفروض ان يعمل طاقم المدرسة كل ما في وسعه لدعم أي طالب، ويساعده على تحقيق النجاح في المدرسة وفي المجتمع. القانون هنا يلزم المدرسة العادية على استيعاب ودعم أي طالب لديه إعاقة، ليدرس جنبا الى جنب مع غيره من الطلاب، هذا يساعد الطالب نفسه على التأقلم مع من حولة، ويساعد زملائه على تقبل الغير مهما كانت الاختلافات.
ان دمج الطلاب معا هو أفضل وسيلة لتحقيق النجاح للجميع، ولتعويد المجتمع على تقبل ودمج أي إنسان، مهما كانت قدراته او احتياجاته الخاصة. من المهم أيضا ان نتذكر كاهل مسؤوليتنا عن دعم أولادنا، والقيام بدور فعال وايجابي في إرشاد الخبراء والمدرسين من حولنا ولفت انتباههم الى قدرات أولادنا وإمكانية نجاحهم مهما كانت إعاقتهم.
وهل أنت سعيدة بالعودة مرة أخرى الى مسقط رأسك دالاس؟
















نشتاق الى الكويتلا اعتقد ذلك! انا في شوق الى العودة الى الكويت حيث العلاقات الأسرية الحميمة، والالتزام بالأخلاق والقيم والعادات والتقاليد. انا مشتاقة لعائلة زوجي، فهم عائلة طيبة ورائعة.. يضايقني جدا ما اسمعه هنا من تعليقات عنصرية جارحة تجاه العرب بشكل عام والإسلام بشكل خاص (وهنا دمعت عين السيدة فيليس وقالت بتأثر شديد): لقد مرت علي فترة صعبه جدا بعد حوادث 9/11 لقد التصقت بالتلفزيون مدة 3 أيام متواصلة اسمع الأخبار، وأتعذب لسماع هذه التعليقات العنصرية عن الإسلام والاتهامات بأنه دين القتل والإرهاب.
لقد اتصلت بمحطة الـ CNN وقلت لهم أنهم سيكونوا مسئولين عن تشويه فكرة الإسلام والذي هو أساسا دين السلام! أخبرتهم ان عليهم أولا دراسة القرآن وفهمه! أخبرتهم اني لا اعتب على المواطن الأمريكي المسيحي، لكني اعتب على وسائل الإعلام التي تشوه الحقائق وتثير المشاكل.
وهل استمعوا إليك؟ هل وافقوا على اقتراحك؟
طبعا لا.. بدءوا يسمعوني باحترام لغاية ان عرفوا اني مسلمة فأغلقوا الهاتف في وجهي!
لنتحدث عن شهر رمضان الفضيل.. هل تصومون طوال الشهر؟
بالطبع، مع ان الصيام هنا أصعب بكثير من الكويت! الحياة حولك لا تتغير، ولا يوجد يوم دراسي او عمل قصير! بالإضافة الى ذلك فان الناس حولك لا يفهمون ويعتقدون انك مجنون! أسئلة كثيرة يسألونني إياها: لم لا تشربين الماء؟ هذا ليس بطعام! جوابي لهم هو اني لا استطيع ان أضع اي شيء في فمي بالسر عن الله!
ماذا تتضمن مائدة الإفطار؟ هل تعدين الأطباق الرمضانية بيديك؟
















تعلمت طهي بعض الأطباق العربية التقليديةإفطارنا يبدأ بتناول بعض اللبن والتمر (وهنا استأذنت السيدة فيليس لدقيقة لتتصل بزوجها وتطلب منه إحضار المزيد من التمر في طريق عودته الى البيت) ثم تابعت قائلة: لقد تعلمت طهي بعض الأطباق العربية التقليدية، مثل المقلوبة، مرق لحم الخروف، واصنع كذلك البقلاوة بنفسي. ولكن نحن نحب أيضا تناول طعام الإفطار في مطاعم متنوعة لنتذوق مأكولات جديدة.
وكيف تحتفلون بعيد الفطر السعيد؟
(تضحك قائلة): اول شيء نشرب فنجان شاي معا حامدين الله على عودتنا الى حياتنا الطبيعية.. نحاول قدر الإمكان التمتع بهذا اليوم، فنخرج للسينما لمشاهدة فيلم جديد او نذهب في نزهة.. لا يوجد لدينا الكثير من المعارف المسلمين لمشاركتهم فرحة العيد، ونتمنى ان نتعرف على بعضهم لنشعر ببهجة العيد أكثر.



من هو الدكتور بدر مالالله












الدكتور بدر مالالله، من مواليد الكويت، حصل على شهادة ال B.A في الكويت في موضوع المحاسبة، ثم انتقل الى ولاية تكساس حيث تابع دراسته وحصل على شهادة MB.A في ادارة الاعمال والحسابات. بعدها انتقل الى "ويلز" في بريطانيا ليتابع تخصصه وحصل هناك على شهادة الدكتوراه، عاد الى الكويت حيث عمل ككبير المدراء الماليين في شركة الكويت للطيران.
بعدها عاد مع عائلته ليعيش في دالاس، حيث يملك ويدير اليوم شركة شحن. يقول الدكتور مالالله انه يخطط للعودة الى الكويت خلال السنوات القريبة للاستقرار هناك مع عائلته
محمد الزعبي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رمضان في امريكا..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى السديل :: قسم الاسلامي-
انتقل الى: